الأستاذ محمد الامام
أهلا ومرحبا بك زائرنا الكريم
يسعدنا أن تكون عضو معنا فى هذا المنتدى
إذا عجبك المنتدى فقم بالتسجيل


منتدى الأستاذ محمد الإمام مدرس أول لغة عربية للثانوية العامة
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 من معلقة عمرو بن كلثوم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الأستاذ محمد الامام
مدير المنتدى
مدير المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 321
تاريخ التسجيل : 18/09/2009
العمر : 48
الموقع : almnar2009.yoo7.com

مُساهمةموضوع: من معلقة عمرو بن كلثوم   الأربعاء سبتمبر 30, 2009 9:46 am

من معلقة عمرو بن كلثوم
هو عمرو بن كلثوم بن مالك بن عتّاب بن سعد بن زهير التغلبي ، ينتهي نسبه بمعد بن عدنان ، كان شاعراً
[size=29]ô الأبيات :
1 - أبَا هِنْدٍ فَلا تَعْجَلْ عَلَيْنا وأَنْظِرْنَا نُخَبِّرْكَ اليَقِينا
ô اللغـويات :
ô أبَا هِنْدٍ : نداء للملك عمرو بن هند - لا تَعْجَلْ : لا تتسرع - أَنْظِرْنَا : أمهلنا × أَسْرِعْ - اليَقِين : الحقيقة .
ô الشرح :
يخاطب الشاعر الملك عمرو بن هند محذراً إياه من الانحياز للأعداء في حكمه فيقول للملك: مهلاً أيها الملك لا تتسرع في الإساءة إلى قومنا حتى نبين لك الحقائق التي ستعرف منها أننا ملوك الحرب و أبطالها الشجعان .
ô التذوق :
ôبَا هِنْدٍ) :أسلوب إنشائي نداء ، غرضه : التعظيم (وقت أن كان يحترم الملك عندما كان يحكِّم بين قبيلتي بكر وتغلب).
ô (فَلا تَعْجَلْ) : أسلوب إنشائي نهي ، غرضه : الالتماس و الرجاء .
ô (وأَنْظِرْنَا) : أسلوب إنشائي أمر ، غرضه أيضاً : الالتماس و الرجاء .
ô (تَعْجَلْ - أَنْظِرْنَا) : محسِّن بديعي طباق ، يبرز المعنى و يوضحه بالتضاد .
2 - بِأَنَّا نُورِدُ الرَّايَاتِ بِيضاً ونُصْدِرُهُنَّ حُمْراً قَدْ رَوِينا
ô اللغـويات :
ô الرَّايَاتِ : الأعلام م الراية - نُورِدُ الرَّايَاتِ : ندخلها ميدان المعارك - نُصْدِر : نرجع - نُصْدِرُهُنَّ حُمْراً : نُرْجع الرايات ملطخة بدماء الأعداء .
ô الشرح :
ثم يفتخر ببطولات قبيلته قائلاً : أننا ندخل المعارك رافعين راياتنا بيضاء ، ونعود بها حمراء وقد ارتوت وتلونت بدماء أعدائنا الذين افترسناهم .
س1 : لماذا فضل الشاعر التعبير عن نفسه بصيغة الجمع (إنا - نورد ..) وهو يحدث الملك ؟
جـ : وذلك لأنه يتحدث باسم قبيلته ، فهو لسان حال القبيلة وعقلها المفكر وقائدها الهُمام (الشجاع) .
ô التذوق :
ô البيت الثاني تفسير وتوضيح لكلمة (اليقين) في البيت الأول .
ô (نُورِدُ الرَّايَاتِ بِيضاً) : استعارة مكنية ، حيث صور الشاعر الرايات بالإبل العطشي التي تذهب للماء لتشرب وتعود منه وقد ارتوت ، وحذف المشبه به (الإبل) ودل عليه بشيء من لوازمه (نورد) . [ صورة مستمدة من البيئة] .
ô(ونُصْدِرُهُنَّ حُمْراً قَدْ رَوِينا) : استعارة مكنية ، فيها امتداد للصورة السابقة وهي توحي بكثرة القتلى من الأعداء [ صورة مستمدة من البيئة] .
ôبين شطري البيت مقابلة تبرز الفرق بين أعلامهم قبل المعركة (بيضاء) وبعدها (حمراء) و السبب كثرة قتلى الأعداء .
3 - وأَيَّامٍ لَنا غُرٍّ طِوالٍ عَصَيْنا المَلْكَ فِيها أنْ نَدِينا
ô اللغـويات :
ô أَيَّامٍ : معارك - غُرٍّ : مشهورة مميزة م أغر ، مؤنثها غرّاء- عَصَيْنا : تمردنا × خضعنا - نَدِينا : نخضع ونذل .
ô الشرح :
فحروبنا خيرشاهد على شجاعتنا ، وكرامتنا نحافظ عليها من كل ملك ظالم يحاول أن يسلبها منا ؛ لإخضاعنا و إذلالنا .
ô التذوق :
ô (أَيَّامٍ) : مجاز مرسل علاقته : الظرفية الزمانية ، فلقد عبر بالزمان (الأيام) وأراد المعارك ، وسر جماله : الإيجاز والدقة التي تثير الذهن .
س1 : ما قيمة تنكير (أيام) ، وجمعها ، ووصفها بـ (طوال) ؟
جـ : تنكير (أَيَّامٍ) للتعظيم ، وجمعها لبيان تعددها و كثرتها ، ووصفها بالطوال للدلالة على كثرة ما فيها من نضال وكفاح .
ô (وأَيَّامٍ غُرٍّ) : استعارة مكنية ، حيث صور الأيام بخيل في وجهها بياض ، وهي صورة توحي بعظمة قبيلته المنتصرة دائماً [ صورة مستمدة من البيئة] .
ô (عَصَيْنا المَلْكَ فِيها أنْ نَدِينا) : كناية عن العزة و القوة ورفض الظلم.
ô (المَلْكَ) : جاءت معرفة ؛ لتفيد العموم و الشمول لأي ملك مهما كان .
4 - مَتَى نَنْقُلْ إلى قَوْمٍ رَحَانَا يَكُونُوا في اللِّقاءِ لَها طَحِينا
ôاللغـويات :
ô رَحَانَا : أي الحرب ، والرحى آلة لطحن الحبوب ج أرحاء ، أرحية - طَحِينا : حباً مطحوناً والمقصود : قتلى .
ô الشرح :
ونحن لا ننتظر أعداءنا بل نهاجمهم ونشعل الحرب في ديارهم من قبل أن يفكروا في الهجوم علينا ، ولا نتركهم إلا أشلاء (بقايا)، وجثثاً هامدة .
ô التذوق :
ô الأسلوب في البيت : خبري ؛ للتقرير وإظهار الفخر .
ô (رَحَانَا) : استعارة تصريحية ، حيث صوّر الحرب بالرحى ؛ ليوحي بشدة الفتك بالأعداء .
ô (يَكُونُوا في اللِّقاءِ لَها طَحِينا) : تشبيه للأعداء بالطحين ، للإيحاء بكثرة القتلى من الأعداء [ صورة مستمدة من البيئة] ، وهي نتيجة لما قبلها.
5 - نُطاعِنُ مَا تَرَاخَى النَّاسُ عَنَّا ونَضْرِبُ بِالسُّيوفِ إذا غُشِينا
ô اللغـويات :
ô نُطاعِنُ : نطعن بالرماح - تَرَاخَى النَّاسُ : أي ابتعدوا وتراجعوا وتقهقروا × تقدموا ، اقتربوا- غُشِينا : أي اقتربوا منا وهاجمونا .
ô الشرح :
ولدينا خبرة عظيمة بالأسلحة وكيفية استخدامها فالرماح لطعن الأعداء عن بعد ، والسيوف تطير الرقاب عن قرب .
ô التذوق :
ôالأسلوب في البيت : خبري ؛ لإظهار الفخر بالشجاعة والقوة .
ô (البيت الخامس كله) : كناية عن الخبرة العظيمة في استخدام السلاح المناسب في الوقت المناسب .
ô (تَرَاخَى - غُشِينا) : محسن بديعي طباق ، يبرز المعنى ويوضحه بالتضاد .
س1 : تظهر دقة الشاعر في البيت الخامس . وضِّح .
جـ : بالفعل ؛ لأنه مع عبارة (تَرَاخَى النَّاسُ) عبر بالفعل (نُطاعِنُ) لأن الطعن لايكون إلا عن بعد ، و مع عبارة (غُشِينا) عبر بالفعل (نَضْرِبُ) لأن الضرب لا يكون إلا عن قرب .
6 - بِسُمْرٍ مِنْ قَنا الخَطِّيِّ لَدْنٍ ذَوَابِلَ أوْ بِبِيضٍ يَخْتَلِينا
ô اللغـويات :
ô بِسُمْرٍ : رماح جيدة م أسمر - قَنا : رماح م قناة - الخَطِّيِّ : مكان في البحرين مشهور بصناعة الرماح الجيدة - لَدْنٍ : لينة م لدنة - ذَوَابِلَ : دقيقة قوية م ذابلة - بِِيضٍ : سيوف م أبيض - يَخْتَلِينا : تقطع الرءوس .
ô الشرح :
فلرماحنا شهرة عظيمة لجودتها و مرونتها ، وسيوفنا حادة قاطعة .
ô التذوق :
ôالبيت مرتبط بالبيت السابق ؛ فالطعن يكون بسمر القنا ، والضرب يكون بالسيوف القاطعة .
ô(سُمْرٍ) : كناية عن الرماح ، وسر جمالها : الإتيان بالمعنى مصحوباً بالدليل عليه في إيجاز
ô(بِيضٍ) : كناية عن السيوف ، وسر جمالها : الإتيان بالمعنى مصحوباً بالدليل عليه في إيجاز .
ô(سُمْرٍ - بِيضٍ) : محسن بديعي طباق ، يبرز المعنى ويوضحه بالتضاد.
7 - نشقُّ بها رُءُوسَ القوم شَقّاً ونَخْتِلبُ الرِّقابَ فَتَخْتَلينا
ô اللغـويات :
ô نَخْتِلبُ: نقطع - تختلينا : تقطع و تسقط الرءوس .
ô الشرح :
بتلك السيوف نشق رءوس الأعداء بشراسة ، ونقطع رقابهم فيتساقطون قتلى .
ô التذوق :
ô (البيت كله) : كناية عن قوة وشراسة الضربات الموجهة إلى الأعداء .
8 - نَجُذُّ رُءُوسَهَمْ في غَيْرِ بِرٍّ فَمَا يَدْرُونَ ماذَا يَتَّقُونا
ô اللغـويات :
- نَجُذُّ : نقطع - بِرٍّ : رحمة × قسوة - يَتَّقُونا : يتجنبون ويبتعدون .
ô الشرح :
وقطع تلك الرءوس يتم بلا رحمة ولا شفقة بالأعداء ، فلا يتمكنون من المقاومة ولا يعلمون من أين الفرار ‍.
ô التذوق :
ô (البيت كله) : كناية عن شدة المعارك وعنفها .
ô (نَجُذُّ) : تعبير يدل على شدة الضرب .
ô (في غَيْرِ بِرٍّ) : تعبير يدل على القسوة الشديدة .
9 - وَرِثْنَا المَجْدَ قَدْ عَلِمَتْ مَعَدٌّ نُطَاعِنُ دُوْنَهُ حَتَّى يَبِينَا
ôاللغـويات :
ô المَجْدَ : الشرف × الضعة ، الحقارة - مَعَدٌّ : أحد أجداد العرب الذي تنسب إليه كثير من القبائل العربية - نُطَاعِنُ : نحارب .
ô الشرح :
وكل القبائل العربية تعلم جيداً أننا ورثنا المجد عن آبائنا وأجدادنا العظام ، وأننا بقوتنا نحافظ على ذلك الميراث وندافع عنه حتى يظل مشرقاً واضحاً .
س1 : الأبيات من (4 - 9) نجد فيها أن صوت القبيلة يعلو على صوت الفرد . اشرح ذلك .
جـ : بالفعل ؛ لأنه يفخر بقبيلته وشجاعتها في مواجهة القبائل الأخرى ، والدافع إلى ذلك الصراع القبلي المعروف في الجاهلية ، وهو فخر أفضل من الفخر الفردي الذي قد يمتلأ بالغرور والمبالغات التي قد لا يتقبلها عقل .
ô التذوق :
ô (وَرِثْنَا المَجْدَ) : استعارة مكنية ، تصور المجد بميراث يُورَّث ، وهي صورة توحي بالعزة والأصالة .
ô (معد) : مجاز مرسل عن القبائل العربية ، علاقته : السببية .
ô (نُطَاعِنُ دُوْنَهُ حَتَّى يَبِينَا) : استعارة مكنية ، تصور المجد بشيء مادي ثمين يدافعون عنه بشراسة .
س1 : لِمَ فضّل الشاعر استخدام الأسلوب الخبري في الأبيات من (3 - 9) ؟
جـ : فضّل الشاعر استخدام الأسلوب الخبري ؛ لتقرير فخره و افتخاره بقبيلته والتأكيد على بطولاتها المتعددة .
10 - بِـأَيِّ مَـشِيئَةٍ عَمْرَو بنَ هِنْدٍ تُـطِيعُ بِـنا الوُشَاةَ وتَزْدَرِينا
ô اللغـويات :
ô مَـشِيئَةٍ : إرادة ، رغبة مادتها (شيأ) - تُـطِيعُ : تنقاد لـ × تعصى ، مادتها [طوع] - الوُشَاةَ : م الواشي : النمّام - تَزْدَرِينا : تحتقرنا و تستخفّ بنا × تحترمنا .
ô الشرح :
ثم يسخر من الملك عمرو بن هند قائلاً : ما الذي جعلك تستمع للوشاة النمامين وتحاول أن تستخف بنا وتحتقرنا (قصة أمه).
ôالتذوق :
ô (بِـأَيِّ مَـشِيئَةٍ ... ؟) : أسلوب إنشائي استفهام ، غرضه : الاستنكار و إظهار السخرية .
ô (عَمْرَو بنَ هِنْدٍ) : أسلوب إنشائي نداء ، غرضه : التحقير والاستهزاء ؛ لأنه ناداه باسمه مجرداً من كنيته (أبو عمرو) .
11 - تَـهَـدَّدْنا وتوعِـدُنا رُوَيْـداً مَـتَى كُـنَّا لأُمِّـكَ مُـقْتَوِينا
ô اللغـويات :
- توعِـدُنا: تهددنا - رُوَيْـداً : مهلاً × سريعاً - مُـقْتَوِينا : خدماً (للطعام فقط) م مقتو .
ô الشرح :
مهلاً لا تكثر من تهديدك ووعيدك لنا فما كنّا - و لا كنّا - في يوم من الأيام خدماً لأمك حتى تخيفنا تلك التهديدات الفارغة .
ô التذوق :
ô (تَـهَـدَّدْنا وتوعِـدُنا) : أسلوب إنشائي استفهام حذفت أداته (أ)لاشتداد الموقف ، غرضه : إظهار السخرية والاستهزاء ، والعطف لتأكيد المعنى .
ô (رُوَيْـداً) : أسلوب إنشائي أمر ، غرضه : التحقير والتهديد .
ô (مَـتَى كُـنَّا لأُمِّـكَ مُـقْتَوِينا) : أسلوب إنشائي استفهام ، غرضه : النفي و الإنكار .
12 - فـإِنَّ قَـناتَنا يَا عَمْرُو أَعْيَتْ عَـلَى الأعْدَاءِ قَبْلَكَ أنْ تَلِينا
ô اللغـويات :
ô قَـناتَنا : الرمح الأجوف أو كل عصا مستوية أو معوجَّة ، ويقصد بها الصلابة والقوة والعزيمة ج قنا ، مادتها [ق ن و] - أَعْيَتْ : أعجزت ، استعصت، مادتها [ع ي ي] - تَلِينا : أي تخضع .
ô الشرح :
إن عزيمتنا و صلابتنا يا عمرو قد أعجزت كل الأعداء من قبلك أن يهزمونا أو ينالوا منا ويخضعونا .
ô التذوق :
س1 : ما علاقة هذا البيت بالبيت السابق ؟
جـ : العلاقة : تعليل .
ô (البيت كله) : كناية عن القوة و الصلابة و العزة ورفض الذل و الظلم .
ô (يَا عَمْرُو) : أسلوب إنشائي نداء ، غرضه : التحقير و التهديد .
ô (أَعْيَتْ عَـلَى الأعْدَاءِ) : تعبير يوحي بمدى قوتهم .
ô (الأعْدَاءِ) : التعبير بالجمع والتعريف يدل على كثرتهم ، وبيان صلابة وشدة قومه .
13 - إِلَـيْكُمْ يَـا بَـني بَكْرٍ إِلَيْكُمْ أَلَـمَّا تَـعْرِفوا مِـنَّا الـيَقِينا
ô اللغـويات :
ô إِلَـيْكُمْ: اسم فعل بمعنى ابتعدوا ، كفّوا - الـيَقِينا : الحقيقة الثابتة × الشك .
ô الشرح :
ثم ينتقل بالشاعر بالحديث إلى بني بكر (الأعداء) فيقول : ابتعدوا ولا تقتربوا منا ؛ فلقد علمتم جيداً مدى قوتنا وشجاعتنا .
ô التذوق :
ô(إِلَـيْكُمْ) : أسلوب إنشائي أمر ، غرضه : التهديد ، وتكرار (إِلَـيْكُمْ) للتوكيد .
ô(يَـا بَـني بَكْرٍ) : أسلوب إنشائي نداء ، غرضه : السخرية والتحقير .
ô(أَلَـمَّا تَـعْرِفوا مِـنَّا الـيَقِينا) : أسلوب إنشائي استفهام ، غرضه : التقرير .
14 - أَلَـمَّا تَـعْرِفُوا مِـنَّا ومِـنْكُمْ كَـتـائِبَ يَـطَّعِنَّ ويَـرْتَمِينا[/ce
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://almnar2009.yoo7.com
احمد كسبيه
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 4
تاريخ التسجيل : 18/09/2009
العمر : 23
الموقع : kasabeh.yoo7.com

مُساهمةموضوع: رد: من معلقة عمرو بن كلثوم   الأحد أكتوبر 25, 2009 2:54 am

شكرا جزيلا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بسوم
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 12
تاريخ التسجيل : 27/09/2009

مُساهمةموضوع: رد: من معلقة عمرو بن كلثوم   الخميس نوفمبر 26, 2009 6:06 am

الشكر لله مجهود اكثر من الرائع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
A7med.As3ad
مدير المنتدى
مدير المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 989
تاريخ التسجيل : 18/09/2009
العمر : 23
الموقع : أمام الكمبيوتر

مُساهمةموضوع: رد: من معلقة عمرو بن كلثوم   الجمعة نوفمبر 27, 2009 2:23 am

Thank you very much
mr/mo7amed

*=*=*=* توقـــــيع العضو الكريـــــــم *=*=*=*






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
yoyo hona
عضو جديد
عضو جديد
avatar

عدد المساهمات : 2
تاريخ التسجيل : 06/12/2010
العمر : 22

مُساهمةموضوع: رد: من معلقة عمرو بن كلثوم   الثلاثاء ديسمبر 14, 2010 8:28 am

merciiiiiii awiii
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
من معلقة عمرو بن كلثوم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الأستاذ محمد الامام :: الصف الأول الثانوى :: النصوص-
انتقل الى: