الأستاذ محمد الامام
أهلا ومرحبا بك زائرنا الكريم
يسعدنا أن تكون عضو معنا فى هذا المنتدى
إذا عجبك المنتدى فقم بالتسجيل


منتدى الأستاذ محمد الإمام مدرس أول لغة عربية للثانوية العامة
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 تأهل صعب لفرنسا وثمين للبرتغال واليونان وسلوفينيا إلى نهائيات كأس العالم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
CesC' Mohsen Fabregas
cesc 4 life
cesc 4 life
avatar

عدد المساهمات : 351
تاريخ التسجيل : 03/10/2009
العمر : 24
الموقع : WwW.ArSeNaL4ArAb.CoM

مُساهمةموضوع: تأهل صعب لفرنسا وثمين للبرتغال واليونان وسلوفينيا إلى نهائيات كأس العالم   الخميس نوفمبر 19, 2009 3:26 am

أكملت منتخبات فرنسا والبرتغال وسلوفينيا واليونان لكرة القدم عقد
المنتخبات الأوروبية المتأهلة لنهائيات كأس العالم 2010 بجنوب أفريقيا
بعدما حسمت لصالحها نتائج الملحق الأوروبي الفاصل بالتصفيات المؤهلة عن
طريق مباريات الإياب التي جرت مساء أمس الأربعاء.

في باريس ، أنقذ المدافع الفرنسي المخضرم وليام جالاس منتخب بلاده من كمين
ضيفه الأيرلندي وسجل له هدف التعادل 1/1 في الوقت الإضافي.

وفاز المنتخب الفرنسي 2/1 في مجموع مباراتي الذهاب والإياب بعدما فاز على
المنتخب الأيرلندي 1/صفر في عقر داره ذهابا يوم السبت الماضي.

وأصبح المنتخب الفرنسي ، الذي وصل لنهائي كأس العالم الماضية عام 2006
بألمانيا ، آخر الفرق المتأهلة من القارة الأوروبية إلى النهائيات حيث حجز
المقعد الثالث عشر للقارة في النهائيات.

وكاد المنتخب الأيرلندي بقيادة مديره الفني الإيطالي الشهير جيوفاني
تراباتوني أن يفجر مفاجأة في مباراة الأمس حيث تقدم بهدف في الوقت الأصلي
للمباراة أحرزه روبي كين مهاجم توتنهام الإنجليزي في الدقيقة 32 .

ولكن جالاس أنقذ الديوك الزرقاء من الخروج صفر اليدين من التصفيات وسجل لهم
هدف التعادل في الدقيقة 103 بعدما لجأ الفريقان لخوض وقت إضافي لمدة نصف
ساعة مقسمة على شوطين نظرا لتعادلهما 1/1 في مجموع نتيجتي الذهاب والإياب
في نهاية الوقت الأصلي للمباراة.

وأثار هدف جالاس العديد من التساؤلات حيث هيأ زميله المهاجم تييري هنري
الكرة بيده قبل أن يمررها إلى جالاس ليسجل منها هدف التعادل الثمين.

وبدأ المنتخب الفرنسي المباراة بتوتر شديد على ملعب "استاد دو فرانس"
وازداد توتر الفريق مع تغيير لاعبه جوليان سكود اضطراريا بسبب إصابته بكسر
في الأنف في وقت مبكر من المباراة ليلعب مكانه سيباستيان سكيلاتشي.

وكانت أول فرصة حقيقية في المباراة لصالح المنتخب الأيرلندي عندما سدد كين
كرة قوية في الدقيقة 24 ولكن حارس المرمى الفرنسي هوجو ليوريس تصدى لها.

وواصل المنتخب الأيرلندي بعدها فرض سيطرته على مجريات اللعب حتى سجل كين
هدف التقدم بتسديدة زاحفة في شباك ليوريس.

وكاد جون أوشيا يسجل الهدف الثاني لأيرلندا في الدقيقة 46 ولكنه سدد الكرة
عاليا كما أنقذ ليوريس فريقه مجددا من هجمة أيرلندية خطيرة في الدقيقة 60
وتصدى لانفراد من داميان داف.

ثم تصدى ريتشارد دان وحارس المرمى الأيرلندي شاي جيفن لهجمة خطيرة قادها
هنري في الدقيقة التالية.

وفشل كين في استغلال فرصة أخرى سنحت له قبل نهاية الوقت الأصلي للمباراة
مباشرة ليلجأ الفريقان إلى الوقت الإضافي.

وفي الشوط الإضافي الأول ، كانت أول فرصة خطيرة من نصيب المهاجم الفرنسي
المخضرم نيكولا أنيلكا ولكنه أهدرها.

ثم نجح جالاس في تحقيق التعادل الثمين قبل دقيقتين من نهاية هذا الشوط.

وكثف المنتخب الأيرلندي هجومه في الشوط الإضافي الثاني بحثا عن هدف الفوز
والتأهل ولكنه فشل في تحقيق ذلك.

وفي زينيكا ، تأهل المنتخب البرتغالي إلى النهائيات إثر فوزه الثمين 1/صفر
على مضيفه البوسني.

وبدد المنتخب البرتغالي آمال مضيفه البوسني في التأهل لنهائيات كأس العالم
للمرة الأولى في تاريخه بينما أتاح الفريق البرتغالي الفرصة أمام نجمه
الأول كريستيانو رونالدو الفائز بلقب أفضل لاعب في العالم لعام 2008 للظهور
في نهائيات كأس العالم القادمة.

وغاب رونالدو عن صفوف الفريق في مباراتي الدور الفاصل بسبب الإصابة.

وتغلب المنتخب البرتغالي على مسيرته السيئة في المجموعة الأولى بالتصفيات
والتي أنهاها في المركز الثاني خلف فريقه البرتغالي كما تغلب على النتيجة
الهزيلة التي حققها في مباراة الذهاب بالدور الفاصل حيث فاز بهدف نظيف على
ملعبه يوم السبت الماضي وحقق فوزا ثمينا أمس ليحجز مقعده في النهائيات.

ويدين المنتخب البرتغالي بالفضل الكبير في هذا الفوز الثمين إلى لاعب خط
وسطه راؤول ميريليس الذي سجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 56 بعد انتهاء
الشوط الأول بالتعادل السلبي.

وأصبح المنتخب البوسني بعد هذا الهدف الذي دخل مرماه بحاجة إلى تسجيل ثلاثة
أهداف للتأهل إلى النهائيات ولكنه فشل في هز شباك المنتخب البرتغالي فيما
تبقى من المباراة خاصة بعد طرد لاعبه سيد صاليحوفيتش في الدقيقة 77 لنيله
الإنذار الثاني.

وفشل خط هجوم المنتخب البوسني بقيادة إدين دزيكو وصاليحوفيتش في تنفيذ ما
وعد به رغم الفرصة الخطيرة التي سنحت لدزيكو في الشوط الأول حيث سدد الكرة
ولكن إدواردو حارس مرمى البرتغال تصدى لها.

وسنحت فرصة أخرى للاعب نفسه بعد بداية الشوط الثاني بقليل ولكنه فشل في
استغلالها أيضا ليدفع الفريق ثمن ذلك بعدها بدقائق حيث استقبلت شباكه هدف
اللقاء الوحيد ليتبدد أمل البوسنة في بلوغ النهائيات.

وبذلك فاز المنتخب البرتغالي 2/صفر في مجموع نتيجتي مباراتي الذهاب والإياب
ليتأهل إلى النهائيات للمرة الثالثة على التوالي.

وفي ماريبور بسلوفينيا ، قاد السلوفيني زلاتكو ديديتش منتخب بلاده إلى
النهائيات إثر فوزه على ضيفه الروسي 1/صفر.

ورغم هزيمة المنتخب السلوفيني 1/2 في مباراة الذهاب على ملعب المنتخب
الروسي في موسكو يوم السبت الماضي كانت نتيجة مباراة الإياب كافية لتأهله
بعدما تعادل الفريقان في مجموع نتيجتي المباراتين ليحتكما إلى قاعدة احتساب
الهدف الذي يسجله الفريق خارج ملعبه بهدفين.

وسجل ديديتش نجم خط وسط بياتشينزا الإيطالي السابق وبوخوم الألماني حاليا
هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 44 ونجح الفريق في الحفاظ على تقدمه حتى
نهاية المباراة وساعده على ذلك النقص العددي في صفوف الضيوف بعد طرد اللاعب
ألكسندر كيرجاكوف في الدقيقة 66 علما بأنه شارك منذ بداية الشوط الثاني.

وجاء طرده بعد اعتدائه على سمير هاندانوفيتش حارس مرمى المنتخب السلوفيني.
كما شهدت اللحظات الأخيرة من المباراة طرد زميله يوري جيركوف.

وجاء هدف المباراة الوحيد اثر تمريرة من فالتر بيرسا إلى ديديتش الذي سجلها
مباشرة في شباك إيجوار أكينفيف حارس المرمى الروسي.

وكان للهدف الذي سجله اللاعب السلوفيني نيجيك بيكنيك قبل دقيقتين فقط من
نهاية لقاء الذهاب دور كبير في تأهل فريقه للنهائيات حيث كان الفوز بهدف
كافيا ليضمن وصول الفريق إلى النهائيات التي تستضيفها جنوب أفريقيا منتصف
العام المقبل.

وفشل المدرب الهولندي جوس هيدينك في قيادة المنتخب الروسي للنهائيات رغم
نجاحه سابقا في قيادة منتخبات هولندا وكوريا الجنوبية وأستراليا إلى
النهائيات.

وفي مدينة دونيتسك الأوكرانية ، واصل المنتخب اليوناني مفاجآته بقيادة
المدرب الألماني الكبير أوتو ريهاجل وحجز بطاقة التأهل للنهائيات إثر تغلبه
على مضيفه الأوكراني 1/صفر.

وانتهت مباراة الذهاب في العاصمة اليونانية أثينا بالتعادل السلبي يوم
السبت الماضي ولكن المنتخب اليوناني كان عند حسن ظن مدربه الكبير وحقق فوزا
غاليا على مضيفه الأوكراني ليحجز بطاقة التأهل الأوروبية العاشرة
للنهائيات.

وكان المنتخب الأوكراني بحاجة إلى الفوز بأي نتيجة في لقاء الأمس ليتأهل
إلى النهائيات للمرة الثانية على التوالي ولكن أبناء ريهاجل بددوا أمله
وحققوا إنجازا جديدا بالتأهل للنهائيات بعد خمس سنوات من فوزهم المفاجئ
بلقب كأس الأمم الأوروبية (يورو 2004) تحت قيادة ريهاجل أيضا.

وسجل ديمتريوس سالبينجيديس هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 31 من هجمة
مرتدة سريعة ليقود الفريق إلى النهائيات.

وكان المهاجم المخضرم أندري شيفتشنكو أخطر لاعبي المنتخب الأوكراني في هذه
المباراة ولكنه أهدر فرصتين في وقت مبكر حيث كان المنتخب الأوكراني هو
الأفضل في بداية المباراة بينما كانت الفرصة الأولى للمنتخب اليوناني في
الدقيقة 11 وأهدرها جورجيوس ساماراس.

وتألق حارس المرمى اليوناني ألكسندروس تزورفاس في الدقيقة 17 وتصدى للكرة
التي سددها ألكسندر ألييف من ضربة حرة.

ولكن الهدف الذي سجله سالبينجيديس كان نقطة التحول في المباراة حيث تقدم به
اللاعب للمنتخب اليوناني ليكون الهدف الثالث له في المباريات الدولية التي
خاضها مع الفريق ويضعف به أمل المنتخب الأوكراني الذي اصبح مطالبا بتسجيل
هدفين من أجل التأهل للنهائيات.

وفشل شيفتشنكو في تهديد مرمى اليونان إثر ضربة حرة لعبها له زميله ألييف
قبل ثلاث دقائق من نهاية الشوط الأول كما أهدر شيفتشنكو مهاجم تشيلسي
الإنجليزي وميلان الإيطالي سابقا ودينامو كييف الأوكراني حاليا فرصة أخرى
في بداية الشوط الثاني.

وتصدى الحارس اليوناني لتسديدة من يفجين سيليزنوف قبل نهاية المباراة بقليل
كما تالق الدفاع اليوناني في التصدي لكل محاولات أصحاب الأرض ليتأهل
المنتخب اليوناني إلى النهائيات للمرة الثانية في تاريخه حيث كانت مشاركته
الوحيدة السابقة في كأس العالم 1994 بالولايات المتحدة.





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://WwW.SAmoZAen.CoM
 
تأهل صعب لفرنسا وثمين للبرتغال واليونان وسلوفينيا إلى نهائيات كأس العالم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الأستاذ محمد الامام :: الرياضة :: قسم أخبار الرياضة-
انتقل الى: