الأستاذ محمد الامام
أهلا ومرحبا بك زائرنا الكريم
يسعدنا أن تكون عضو معنا فى هذا المنتدى
إذا عجبك المنتدى فقم بالتسجيل


منتدى الأستاذ محمد الإمام مدرس أول لغة عربية للثانوية العامة
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 امتحان الدور الأول 2009 م وإجابته

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الأستاذ محمد الامام
مدير المنتدى
مدير المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 321
تاريخ التسجيل : 18/09/2009
العمر : 48
الموقع : almnar2009.yoo7.com

مُساهمةموضوع: امتحان الدور الأول 2009 م وإجابته   الجمعة أكتوبر 02, 2009 12:27 pm

امتحان الدور الأول

2009 م

أولاً : التعبير :
اكتب في واحد فقط من الموضوعات التالية:

1 – حب الأوطان من الإيمان ، ويجب ترجمته إلى أقوال وأفعال ...
اكتب معبراً عن مشاعرك النبيلة ، وما ينبغي أن يقوم به الشباب لخدمة وطنهم .

2 – يمثل الخامس والعشرون من أبريل ذكرى تحرير سيناء..
اكتب رسالة حب وتقدير لجنودنا البواسل ، موضحاً الآمال و الجهود المبذولة لتعمير هذا الجزء العزيز من أرض مصر .

3 – إن ممارسة الأنشطة المدرسية ، والهوايات النافعة من عوامل بناء الشخصية وتنمية خبراتها الحياتية .
اكتب بقلمك موضحاً أهمية هذه الأنشطة والهوايات ، ثم اعرض نشاطاً أو هواية نافعة ، وبين كيف أثرت في بناء شخصيتك ونمو خبراتك .



ثانياً : القراءة :
المجموعة الأولى : من كتاب (وا إسلاماه) :
أجب عن سؤال واحد فقط من السؤالين التاليين :
من الفصل الثالث

1 - " ولم يعد جلال الدين يشعر بما كان يشعر به من قبل من الغضاضة والخوف أن ينقطع الملك عن ولده ، وينتقل إلى ولد ممدود ابن عمه ، فقد أصبح يعتبر محموداً كابنه ، بل ربما كان أعز عليه وأحب إليه من ابنه ؛ لما كان يمتاز به الأمير الصغير من خفة الروح ، وتوقد الذهن ، و عزة النفس ، و جمال الصورة .." .

(أ) - في ضوء فهمك معاني الكلمات في سياقها ضع :
مرادف " الغضاضة " ، ومضاد " توقُّد " وجمع كلمة " الأمير " في جمل مفيدة.

(ب) - ما سر التحول في نظرة جلال الدين تجاه محمود ؟ ولماذا عجب جلال الدين لنفسه ؟

(جـ) - كيف رأى جلال الدين في ولديه عوضاً عن أهله ؟ بين أثر ذلك في نظرته للمستقبل .


من الفصل الرابع عشر

2 - " وبصر السلطان بسهم يصوب نحوه ؛ فشد عنان جواده ، فوثب الجواد قائماً على رجليه ، فنشب السهم في صدر الجواد ، فتداعى (سقط) ونزل عنه السلطان ، ومسح عرقه وهو يقول : " في سبيل الله أيها الرفيق العزيز ! " واستمر السلطان يقاتل راجلاً وهو يصيح : " إليَّ بجواد " ، فأراد بعض أصحابه أن ينزل عن فرسه ، فأبَى السلطان عليه ذلك .. " .

(أ) - في ضوء فهمك معاني الكلمات في سياقها ضع :
مرادف كلمة " نشب "، ومضاد كلمة " راجل " ومفرد كلمة " أصحابه " في جمل مفيدة .

(ب) - في أية مناسبة بصر السلطان بالسهم يصوب نحوه ؟ و علامَ يدل موقفه من جواده ؟

(جـ) - بمَ رد السلطان على صاحبه الذي أراد أن ينزل عن فرسه ؟ وكيف تصرف السلطان بعد ذلك الموقف ؟



المجموعة الثانية .. من كتاب القراءة ذي الموضوعات المتعددة :

أجب عن سؤال واحد فقط من السؤالين التاليين:

3 - من موضوع " من الأدب النبوي " :

عن جابر بن عبد الله قال : قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : " مَنْ أَسْخَطَ الله في رِضَا النَّاسِ سَخِطَ الله عَلَيْهِ ، وأَسْخَطَ عَلَيهِ مَنْ أَرْضَاهُ في سَخَطِهِ ، وَمَنْ أَرْضَى الله في سَخَطِ النَّاسِ رَضِيَ الله عَنْه ، وأَرْضَى عَنْهُ مَنْ أَسْخَطَهُ في رِضَاهُ حَتَّى يُزَيّنَه ويُزَيِّنَ قَوْلَهُ وعَمَلَه في عَيْنيه" .

(أ) - في ضوء فهمك معاني الكلمات في سياقها ، تخير الإجابة الصحيحة مما بين القوسين فيما يلي :
1 - المقصود بـ " أسخطه في رضاه " : [عاداه - عانده - خالفه] .

2 - مضاد " يزينه " : [يكرهه - يقبحه - يبغضه] .

3 - جمع " قول " : [أقوال - مقالات - أقاول] .

(ب) - مثل بمثالين ؛ أحدهم في إرضاء الناس بسخط الله ، والآخر في إرضاء الله بسخط الناس .

(جـ) - من بين مقاصد الحديث النبوي " تربية النفس والسمو بها ". وضح ذلك مبيناً الفائدة من هذا الحديث في مواجههَ رفقة السوء .



4 - من موضوع " كتاب أدب الرحلات":

" فنحن عندما نتعامل مع هذا الأدب باعتباره شكلاً فنياً خاصاً خير ألف مرة من التعامل معه باعتباره تسجيلاً جغرافياً ، مما يخرجه من دائرة الأدب ، وهذا يتيح لنا فرصة استكناه كل عمل وجلاء ما يتميز به ، وما أضافه ، كما يسمح بالمقارنة بين الأشكال المختلفة ؛ بل إنه يكشف عن الاتجاهات المتباينة لأدب الرحلات وفقاً لما تتضمنه كل رحلة .. ".

(أ) - في ضوء فهمك معاني الكلمات في سياقها تخير الإجابة الصحيحة مما بين القوسين فيما يلي :

1 - المقصود بـ " استكناه " : [إدراك الحقيقة - معرفة الظاهر - دراسة العمل] .

2 - مضاد " جلاء " : [تضييع - تفريط - طمس] .

3 - جمع كلمة " أدب " : [أدباء - آداب - مآدب] .

(ب) - ما متطلبات أدب الرحلات ؟

(جـ) - اذكر الاتجاهات المتباينة لأدب الرحلات وفقاً لما تتضمنه كل رحلة .



ثالثا : الأدب والبلاغة :
أجب عن السؤالين الآتيين :
5 - تاريخ الأدب :

أجب عما يلي :

(أ) - علل :

1 - الشعر المغربي لم يكن بمعزل (ببعيد) عن الشعر العربي بشكل عام .

2 - اتجاه الأدباء إلى الاشتغال بحرف يرتزقون منها في مرحلة التأليف والتجميع في الأدب المصري .



[للمزيد اضغط للذهاب إلى أدب المغرب و الأندلس ، مصر الإسلامية ]

(ب) - يعد كتاب " الأغاني للأصفهاني " من خير ذخائر التراث العربي .
1 - اذكر مصادر هذا الكتاب .
2 - بين ما وصفه الأصفهاني في كتابه الأغاني .





6 - البلاغة :

اقرأ الأبيات بعناية ، وافهمها جيداً ، ثم أجب عن الأسئلة التي بعدها :

يقول العقاد في تحديد علم الإنسان وعلم الخالق :

إذا ما ارتقيت رفيع الذَّرى فإياك والقمـــة البارده
هنالك لا الشـمسُ دوارة ولا الأرضُ ناقـصة زائده
ويا بؤس فانٍ يرى ما بدا من الكون بالنظرة الخالده

(أ) - وضح الفكرة العامة في الأبيات .

(ب) –

1 - لمَ استخدم الشاعر الأسلوب الخبري في البيتين الأول والثاني ؟ وما الغرض من الإنشاء في البيت الثالث؟

2 - استخرج محسناً بديعياً ، و بيّن نوعه و أثره في توضيح المعنى .


رابعاً: النصوص:
أجب عن السؤال التالي : [إجباري]
7 - من نص " اختيار الصديق " :

" واعلم أن انقباضك عن الناس يُكسبك العداوة ، وأن انبساطك إليهم يُكسبك صديق السوء . وسوء الأصدقاء أضر من بغض الأعداء ؛ فإنك إن واصلت صديق السوء أعيتك جرائره ، وإن قطعته شانك اسم القطيعة ، وألزمك ذلك من يرفع عيبك ولا ينشر عذرك ؛ فإن المعايب تنمي والمعاذير لا تنمي " .

(أ) - في ضوء فهمك معاني الكلمات في سياقها تخير الإجابة الصحيحة مما بين القوسين فيما يلي :

1 - مرادف " شانك " : [ساءك - عابك - خالطك - ضايقك] .

2 - مضاد " انقباضك " : [التزامك - اقترابك - انتشارك - ابتعادك] .

3 - مفرد " جرائره " : [جرة - مجرة - جرار- جريرة] .

(ب) - وضح سلوك المرء مع الناس كما تفهم من العبارة السابقة .



(جـ) - استخرج من الفقرة السابقة أسلوباً إنشائياً ، وبين نوعه وغرضه البلاغي .



(د) – اكتب مما حفظت من النص ما يدل على المعنى التالي :

"على المرء أن يتأنى في اختيار أصدقائه سواء كان ذلك من أهل الدين أو الدنيا "


أجب عن سؤال واحد فقط من السؤالين التاليين:
8 - من نص " الربيع" لأبي تمام (اختياري) :

- دُنيا معاشٍ للورَى حـــتَّى إذا جُلِيَ الربيعُ فإنَّما هي منْــظرُ
- أَضْحَتْ تَصُوغُ بُطُونُها لظُهورِها نَوْرًا تكادُ لـه القــلوبُ تُنَوِّرُ
- من كل زاهرة ترقرق بالنــدى و كأنها عــين إليك تحــدرُ

(أ) - في ضوء فهمك معاني الكلمات في سياقها بالأبيات ضع :

مرادف كلمة " الورى "، ومضاد كلمة " ترقرق " وجمع " زاهرة " في جمل مفيدة .

(ب) - رسم الشاعر صورة رائعة عن الطبيعة في الربيع - وضحها ، وبين أثرها .

(جـ) - من كل زاهرة ترقرق بالنــدى و كأنها عــين إليك تحــدرُ

حدد نوع الصورة البلاغية في البيت ، ووضح أثرها في المعنى .

(د) - استخرج من البيت الثاني محسناً بديعياً ، وبين نوعه وسر جماله .

[للمزيد اضغط للذهاب إلى نص " الربيع "]

9 - من نص" بطولة صلاح الدين " (اختياري) :

- وجيـشٌ بـه أُسـْدُ الكريهةِ غُضَّبٌ وإن شــئْتَ عِقْبانُ المنيَّةِ حُوَّمُ
- يَعِفُّون عن كَسْبِ المغانِم في الوغَى فليسَ لهُم إلا الفــوارسَ مَغْنَمُ
- إذا قاتَـلُوا كـانوا سـكوتًا شجاعةً ولـكنْ ظُباهُمْ في الطُّلَى تتكلَّمُ

(أ) - في ضوء فهمك معاني الكلمات في سياقها بالأبيات ضع :

مرادف كلمة " المنية "، ومضاد كلمة " الوغى " و مفرد " المغانم " في جمل مفيدة .

(ب) - هناك صفات اتصف بها الجندي المصري - وضحها من خلال هذه الأبيات .

(جـ) - " ولكن ظباهم في الطلى تتكلم " حدد نوع الصورة البلاغية في العبارة ، وبين أثرها في المعنى .

(د) - استخرج من البيت الثالث محسناً بديعياً ، واذكر نوعه ، وسر جماله .






خامسا : النحو :

10 - " إذا دعتك قدرتك - أيها الإنسان - في أي مكان إلى ظلم الناس فتذكر قدرة الله عليك ؛ لأنها أفضل سبيل إلى الاستعانة بالخالق الوهاب الذي ما كان للمرء أن يعتمد على غيره حتى يفوز بلا شك بكل ما يرجوه في حياة آمنة مستقرة ، " ولينصرن الله من ينصره " فما أحسن دينه ، ونعم الفعل فعله ، لذا فتمسك بأوامر دينك تنج من المهالك ، وليتك تخالق الناس بخلق حسن فتصل إلى ما تريد " .

(أ) - أعرب ما فوق الخط في الفقرة السابقة. " راجع كيف نجيب سؤال الإعراب"

(ب) - استخرج منها ما يلي :

1 - أسلوباً للتعجب ، وبين المتعجب منه . " راجع التعجب"

2 - فعلاً مجزوماً ، و اذكر علامة جزمه . " راجع الفعل المضارع"

3 - اسم فاعل من غير الثلاثي ، واذكر فعله . " راجع اسم الفاعل"

4 - فعلاً مضارعاً منصوباً مبيناً السبب . " راجع الفعل المضارع"

(جـ) - " تدعوك قدرتك إلى ظلم الناس - تتذكر قدرة الله عليك " اربط بين الجملتين بأداة شرط جازمة ، وأعرب فعلي الشرط والجواب . " راجع الفعل المضارع"

(د) - " أيها الإنسان " استخدم كلمة الإنسان في أسلوب اختصاص ، وأعرب المختص . "راجع الاختصاص"

(هـ) - " يرجوه " . صُغ من هذا الفعل اسم فاعل واسم مفعول في جملتين مفيدتين . " راجع المشتقات"

(و) - في أي مادة تكشف في معجمك عن معنى كلمة " تخالق " ؟ "راجع استخدام المعاجم"


\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\

نموذج إجابة الدور الأول 2009م

أولاً : التعبير : عشر درجات .
يكتب الطالب في موضوع واحد : (للأفكار (5) درجات ، وللأسلوب و سلامة القواعد (2) درجتان - و لجمال الخط (2) درجتان ، و للتنظيم (1) درجة) .



ثانياً : القراءة :
إجابة السؤال الأول من المجموعة الأولى :

من قصة (وا إسلاماه) :
جـ 1: (6) ست درجات .
(أ) -

- مرادف " الغضاضة " : الذلة و المنقصة (نصف درجة) وما في معناها ، الجملة المفيدة متروكة للطالب . (نصف درجة) .
- مضاد " توقُّد " : تبلد (نصف درجة) وما في معناها ، الجملة المفيدة متروكة للطالب . (نصف درجة) .
- جمع كلمة " الأمير " : الأمراء (نصف درجة) ، الجملة المفيدة متروكة للطالب . (نصف درجة) .

(ب) - سر التحول في نظرة جلال الدين تجاه محمود : ما كان يمتاز به من خفة الروح ، وتوقد الذهن وعزة النفس ، وجمال الصورة . (نصف درجة) .

- عجب جلال الدين لنفسه : لأنه خطر بباله يوماً أن يقضي على هذا الغلام الوسيم وهو في مهده . (نصف درجة) .

(جـ) - رأى جلال الدين في ولديه عوضاً عن أهله بشعوره كأن أهله وذويه بعثوا جميعاً في محمود وجهاد ، فكلما رآهما تذكرهم ، و تعزى بهما عنهم . (درجة) .

- أثر ذلك في نظرته للمستقبل : قوي رجاؤه في استعادة ملكه وملك آبائه ، والانتقام من أعدائه التتار ؛ ليورث محموداً وجهاد ملكاً كبيراً ، متين الأساس ، قوي الدعائم ، يخلد به سؤدد (شرف ، مجد) بيته العظيم . (درجة)


إجابة السؤال الثاني من المجموعة الأولى :

جـ 2: (6) ست درجات .


(أ) -

- مرادف " نشب " : علق به (نصف درجة) وما في معناها ، الجملة المفيدة متروكة للطالب . (نصف درجة) .
- مضاد " راجل " : راكب (نصف درجة) وما في معناها ، الجملة المفيدة متروكة للطالب . (نصف درجة) .
- مفرد كلمة " أصحابه " : صاحب (نصف درجة) ، الجملة المفيدة متروكة للطالب . (نصف درجة) .



(ب) - بصر السلطان بالسهم يصوب نحوه : حين كان يقاتل قتال المستميت ، حاسر الرأس ، والخطر محيط به - يوم عين جالوت . (نصف درجة) .

- يدل موقفه من جواده على مدى ارتباطه به ، وحدبه (عطفه) عليه ، ورحمته بالحيوان ، وتغلغل صفات الفارس الأصيلة في أعماقه . (نصف درجة) .

(جـ) - رد السلطان على صاحبه الذي أراد أن ينزل عن فرسه بقوله : " اثبت مكانك ، ما كنت لأمنع المسلمين الانتفاع بك في هذا الوقت . (درجة) .

- بقي السلطان بعد ذلك يقاتل راجلاً حتى جيء له بفرس من الجنائب فامتطاها ، وتوغل بشطر كبير من جيشه فيما بين قلب العدو وميسرته . (درجة) .





المجموعة الثانية من الكتاب القراءة المتعددة :
* إجابة السؤال الأول :

من موضوع " من الأدب النبوي " : " ست درجات "
(أ) -

1 - المقصود بـ " أسخطه في رضاه " : خالفه . (درجة) .

2 - مضاد " يزينه " : يقبحه . (درجة) .

3 - جمع " قول " : أقوال . (درجة) .

(ب) - مثالان ؛ أحدهم في إرضاء الناس بسخط الله ، والآخر في إرضاء الله بسخط الناس .

المثال الأول : إتقان العامل عمله في وجود صاحب العمل فقط . (نصف درجة) .

المثال الثاني : استجابة الصديق لرفقاء السوء إرضاء للَه . (نصف درجة) .

(جـ) - من بين مقاصد السنة النبوية الشريفة تهذيب النفس ، وترغيبها في كل ما هو صالح لها، وترهيبها من كل ما يضرها ويغضب اللَه ، و في ذلك ارتقاء بها ورفعة لشأنها . (درجة) .
- الفائدة من ذلك الحديث في مواجهة رفقة السوء : توجيه الإنسان الوجهة السليمة التي ترضي عنه ربه ، و تبين له أن الأمان كل الأمان في إرضاء اللَه ، وأن رفقة السوء لن ينفعوه فضلاً عن ضررهم له ، وفي آخر الأمر سيكون قد خسر رضا الله ورضا الناس " . (درجة) .




* إجابة السؤال الثاني : "ست درجات"

من موضوع " كتاب أدب الرحلات " :
(أ) -

1 - المقصود بـ " استكناه " : إدراك الحقيقة . (درجة) .

2 - مضاد " جلاء " : طمس . (درجة) .

3 - جمع كلمة " أدب " : آداب . (درجة) .

(ب) - متطلبات أدب الرحلات : البحث في كل رحلة على حدة ، من حيث إنها بناء فني وإبداع أدبي له أسسه الخاصة ، وملامحه الذاتية التي تميزه عن غيره من فنون الأدب الأخرى التي قد تشترك معه في بعض الخصائص والسمات . (درجة) .

(جـ) - الاتجاهات المتباينة لأدب الرحلات وفقاً لما تتضمنه كل رحلة : -

1 - رحلات ذات اتجاه ديني . (نصف درجة) .

2 - رحلات ذات اتجاه جغرافي . (نصف درجة) .

3 - رحلات ذات اتجاه حضاري . (نصف درجة) .

4 - رحلات كتبت بقصد تدوين الرحلة في حد ذاتها . (نصف درجة) .

ثالثاً : تاريخ الأدب والبلاغة :
أولاً : تاريخ الأدب : "أربع درجات"

(أ) -

1 - لم يكن الشعر المغربي بمعزل (ببعيد) عن الشعر العربي بشكل عام : لأنه كان فرعاً من فروعه ، أو رافداً من روافده بحكم الانتماء إلى لغة واحدة وتراث واحد هو الشعر العربي والفكر العربي وبحكم تأثير العواصم الأدبية في سائر الأمصار ، ولعل هذا هو سبب تأثر بعض الشعراء المغاربة ببعض فحول الشعراء المشرق . (درجة) .

2 - اتجاه الأدباء إلى الاشتغال بحرف يرتزقون منها في مرحلة التأليف والتجميع في الأدب المصري ؛ لأنهم لم يجدوا تشجيعاً من الحكام . (درجة) .

[للمزيد اضغط للذهاب إلى أدب المغرب و الأندلس ، مصر الإسلامية ]

(ب) -
1 - مصادر هذا الكتاب :

(أ) - ما سمعه شفاهة من عامة المثقفين أو في ندوات الأدب التي يقصدها . (نصف درجة) .

(ب) - ما رواه له شيوخه أو قرأه في كتاب . (نصف درجة) .



2 - وصف الأصفهاني في كتابه الأغاني : البادية وما عليها من حيوان وشجر ، والبدو و ما يحكمهم من عادات و تقاليد . (درجة) .




ثانياً : البلاغة : "أربع درجات"

(أ) - تدور الفكرة العامةْ في الأبيات حول علاقة الإنسان بربه في مجال العلم ، حيث إن علم الإنسان محدود ، على حين أن علم الله علم خالد غير محدود . (نصف درجة) .

(ب) -

1 - استخدم الشاعر الأسلوب الخبري في البيتين الأول والثاني ؛ لتأكيد فكرته وتثبيتها في ذهن القارئ أو المستمع . (درجة) .

- الغرض من الإنشاء في البيت الثالث : تنبيه الإنسان ، وإثارة ذهنه في معرفة حقيقة نفسه . (درجة) .

2 - المحسن البديعي في كلمتي (ناقصة - زائدة) (نصف درجة) ، نوع المحسن : طباق . (نصف درجة) ، أثره : توضيح المعنى بالتضاد . (نصف درجة) .





رابعاً: النصوص: (خمس عشرة درجة)
- السؤال الأول :
من نص " اختيار الصديق " : (إجباري) "ثماني درجات"

(أ) -

1 - مرادف " شانك " : عابك . (درجة) .

2 - مضاد " انقباضك " : انتشارك . (درجة) .

3 - مفرد " جرائره " : جريرة . (درجة) .

(ب) - اعلم أن هجرك للناس وانطواءك وبعدك يكسبك عداوتهم وكرههم ، كما أن قربك منهم واندماجك كلية فيهم ، يجعلك تصادق الجميع دون تمييز ، فيكون من بينهم صديق السوء ، وأن ما يسببه لك من شرور أضر من كره الأعداء لك فتكون في هذه الحالة بين نارين ، فإن واصلته عابك بين الناس بخلقه السيئ ، وإن هجرته صرت في نظر الناس غادراً خانناً مهما كان عذرك ، فإن العيوب تجد من يذيعها وينشرها أما العذر فلا ينشر ولا يذاع . (درجة ونصف) .

(جـ) - الأسلوب الإنشائي :

" و اعلم " (نصف درجة) ، نوعه : أمر (نصف درجة) ، وغرضه البلاغي : النصح والإرشاد (نصف درجة) .

(د) - الحفظ الذي يدل على المعنى التالي :

"على المرء أن يتأنى في اختيار أصدقائه سواء كان ذلك من أهل الدين أو الدنيا " هو :



" فالاتئادَ الاتئادَ! والتثبُّتَ التثَبتَ ! وَإذا نظرتَ في حالِ من ترتئيِه لإخائِكَ فإنْ كانَ من إخوانِ الدينِ فليكنْ فقيهًا غيْرَ مُراءٍ ولا حَريصٍ ، وإن كانَ من إخوانِ الدنيا فليكنْ حُرّاً ليسَ بجاهلٍ ولا كَّذابٍ ولا شريرٍ ولا مشنُوعٍ "




السؤال الثاني :
من نص " الربيع" (اختياري) :"سبع درجات"

(أ) -
- مرادف " الورى " : الخلق وما في معناها (نصف درجة) ، الجملة المفيدة متروكة للطالب . (نصف درجة) .
- مضاد " ترقرق " : تنطفئ وما في معناها (نصف درجة) ، الجملة المفيدة متروكة للطالب . (نصف درجة) .
- جمع " زاهرة " : زواهر أو زاهرات (نصف درجة) ، الجملة المفيدة متروكة للطالب . (نصف درجة) .

(ب) - في فصل الربيع يخرج الناس إلى أعمالهم سعداء به ويسعدون بأزهاره وقد بدت جميلة تترقرق فيها قطرات الندى وكأنها عيون تتساقط منها الدموع ، وكست الأزهار مرتفعات الأرض ومنخفضاتها بثوب منمق رائع نسجه لها الربيع من حلل جميلة فاتنة تتمايِل في إعجاب بنفسها من شدة حسنها . (نصف درجة) .

- أثرها : إسعاد الناس بفصل الربيع . (نصف درجة) .

وتقبل الإجابة إذا أعطت معنى مظاهر جمال الطبيعة في الربيع وأثرها في نفوس الناس

(جـ) - الصورة البيانية في قوله : " و كأنها عــين إليك تحدرُ " : تشبيه تمثيلي . (نصف درجة) .

- أثرها في المعنى : بيان أثر الربيع كصورة حسية تقرب المعنى وتوضحه . (درجة) .

(د) - المحسن البديعي في كلمتي (بطونها - ظهورها) (نصف درجة) ، نوع المحسن : طباق . (نصف درجة)

- سر جماله : يبرز المعنى ويوضحه بالتضاد . (نصف درجة) .

- أو المحسن البديعي في كلمتي (نوراً - تنور) (نصف درجة) ، نوع المحسن : جناس ناقص . (نصف درجة)

- سر جماله : يعطي جرساً موسيقياً . (نصف درجة) .



السؤال الثالث :
من نص " بطولة صلاح الدين " : (اختياري) "سبع درجات"
(أ) -
- مرادف " المنية " : الموت وما في معناها (نصف درجة) ، الجملة المفيدة متروكة للطالب . (نصف درجة) .
- مضاد " الوغى " : السلم وما في معناها (نصف درجة) ، الجملة المفيدة متروكة للطالب . (نصف درجة) .
- مفرد " مغانم " : مغنم (نصف درجة) ، الجملة المفيدة متروكة للطالب . (نصف درجة) .

(ب) - في هذه الأبيات يصف الشاعر جنود صلاح الدين بالشجاعة فيشبههم بالأسود الكواسر والطيور الجوارح ، ويصفهم بالعفة والترفع عن كسب المغانم ؛ فغايتهم الأعداء أنفسهم لا سقط أمتعتهم (بقاياها) كما يصفهم أيضا بالتجلد في القتال ، فهم يحاربون في صمت بينما رماحهم تصطك برقاب الأعداء وتناوشهم فتحدث جلبة كأنه الكلام . (درجة ونصف) .

(جـ) - الصورة البيانية في قوله : " ظُباهُمْ في الطُّلَى تتكلَّمُ" : استعارة مكنية . (نصف درجة) .

- أثرها في المعنى : تشخيص المعنى وتجسيده وتوضيح المعنى المقصود . (نصف درجة) .

(د) - المحسن البديعي : (سكوتاً - تتكلم) (نصف درجة) ، نوع المحسن : طباق . (نصف درجة)

- سر جماله : يبرز المعنى ويوضحه بالتضاد بذكر اللفظ وضده . (نصف درجة) .





خامساً : النحو:

إجابة السؤال العاشر :
(أ) - الإعراب : (أربع درجات)
- قدرتك : فاعل مرفوع ، وعلامة رفعه الضمة الظاهرة . (نصف درجة) ، و الكاف ضمير مبني في محل جر مضاف إليه (نصف درجة) .
- شك : مجرور بالباء (نصف درجة) ، وعلامة الجر الكسرة الظاهرة (نصف درجة) .
- أمنه : صفة (نصف درجة) ، مجرورة بالكسرة الظاهرة . (نصف درجة) .
- نعم : فعل ماض جامد للمدح (نصف درجة) ، مبني على الفتح . (نصف درجة) .

(ب) الاستخراج : (أربع درجات)

1 - أسلوب التعجب : ما أحسن (نصف درجة) ، المتعجب منه : دينه. (نصف درجة) .

2 - الفعل المجزوم : تنل . (نصف درجة) ، علامة الجزم : حذف حرف العلة . (نصف درجة) .

3 - اسم الفاعل من غير الثلاثي : مستقرة (نصف درجة) ، و فعلها : استقر . (نصف درجة) .

4 - الفعل المضارع المنصوب : فتصل . (نصف درجة) ، السبب : الفعل مسبوق بفاء السببية بعد الطلب . (نصف درجة) .

- أو حتى يفوز ، السبب : الفعل مسبوق بحتى .

- أو أن يعتمد ، السبب : الفعل مسبوق بأن .

(جـ) - الربط : إن تدعك قدرتك إلى ظلم الناس تتذكر قدرة الله عليك

- فعل الشرط : تدعك . (نصف درجة) ، مجزوم بحذف حرف العلة . (نصف درجة) .

- جواب الشرط : تتذكر . (نصف درجة) ، مجزوم بالسكون . (نصف درجة) .

ويقبل من الطالب أي أداة شرط جازمة أخرى تعطي المعنى المناسب مثل متى ، أين، أيان أو أي أداة شرط جازمة أخرى . كما تقبل إجابة الطالب إذا أتى بجواب الشرط فكل أمر مقترناً بالفاء .

(د) - استخدام كلمة الإنسان في أسلوب اختصاص :

- الاختصاص : " أنا - الإنسان - مخلص " أو أية جملة صحيحة أخرى . (نصف درجة) .

- إعراب المختص : " الإنسان " مفعول به منصوب لفعل محذوف تقديره أخص . (درجة) .

تقبل إجابة الطالب إذا وضع كلمة " إنسان " في أسلوب اختصاص وكان المختص كلمة أخرى .

(هـ) - (يرجو): اسم فاعل: راجٍ أو الراجي أو الراجون أو الراجيات أو الراجيان . (نصف درجة) . والجملة متروكة للطالب . (نصف درجة) . أو أية جملة صحيحة أخرى

- اسم المفعول : مرجو أو المرجو أو المرجون أو المرجيات أو المرجيان . (نصف درجة) . والجملة متروكة للطالب . (نصف درجة) .

(و) - يكشف عن " تخالق " في مادة : " خلق "
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://almnar2009.yoo7.com
 
امتحان الدور الأول 2009 م وإجابته
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» كلمات اغاني الفنان مروان خوري
» الأزمة الإقتصادية و نتائجها
» حوليات بكالوريا الجزائر 2009
» حــــــ(=--*(اغنية لطفي دوبل كانون تاريخ المنتخب الوطني 2009 )*--=ٍ)صريــــــــا
» افضل مكمل غذائى من وجه نظرى (( الواى بروتين))

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الأستاذ محمد الامام :: الصف الثانى الثانوى :: الإمتحانات-
انتقل الى: